دليلك الشامل لشروط الفاتورة الضريبية في السعودية

شروط الفاتورة الضريبية

شارك هذا المحتوي

وقت القراءة 5 دقائق

تُعتبر الفواتير الضريبية وثائق أساسية يتم استخدامها من قبل المؤسسات فيما يخص معاملاتها المالية المتعلقة في مبيعات السلع أو الخدمات التي تخضع لضريبة القيمة المضافة على حد سواء، ويتم إصدار الفاتورة الضريبية للمعاملات التي تتم من منشأة إلى منشأة أخرى (B2B)، أو المعاملات التي تتم من منشأة إلى جهة حكومية (B2G). نسعى في هذا المقال إلى التعريف بالفاتورة الضريبية وشروطها وكيفية الامتثال لهذه الشروط.

أهمية المعرفة بشروط الفاتورة الضريبية

لا يُعد إصدار أي فاتورة ضريبية كافيًا بحد ذاته، بل يجب أن تحتوي هذه الفاتورة على جميع متطلبات الفواتير الضريبية الصحيحة والمعتمدة، ولذلك لا بد من أن تكون المنشآت على دراية بجميع الشروط المحددة في البلد التي تعمل فيها أو تمارس فيها أعمالها، لتضمن امتثال جميع فواتيرها الضريبية وبذلك تتجنب أي مخالفات قد تؤدي لعقوبات أو غرامات.

يُعتبر عدم إصدار الفاتورة الضريبية بحد ذاته عقوبة يُعاقب عليها القانون في السعودية، كما يُعاقب على أشكال أخرى من المخالفات المتعلقة بالفواتير الضريبية، مثل محاولة تحصيل ضريبة أقل أو أعلى من الضريبة المفروضة وهي نسبة 15%، أو محاولة التهرب الضريبي، ويُعتبر كذلك عدم وجود رقم ضريبي على الفاتورة الضريبية مخالفة مستحقة للعقاب والغرامات.

اقراء ايضا: الفاتورة الضريبية ما هي؟ 

شروط الفاتورة الضريبية

تم تطبيق الفواتير الضريبية الالكترونية على مرحلتين في المملكة العربية السعودية، المرحلة الأولى وهي مرحلة الإصدار والحفظ، والتي بدأت من 4 ديسمبر في عام 2021م، والمرحلة الثانية وهي مرحلة الربط والتكامل، والتي بدأت من 1 يناير في عام 2023م بشكل مرحلي، وتختلف شروط المرحلتين بشكل بسيط، ويُمكن تفصيل هذه الشروط وفقًا لما حددته هيئة الزكاة والضريبة والجمارك كما يأتي:

  • الأشخاص المكلفين

يتمثل أول شرط من شروط الفاتورة الضريبية بطبيعة الأشخاص المفروض عليهم إصدار هذه الفواتير، إذ يتعيًن على جميع المكلفين الخاضعين لأحكام ضريبة القيمة المضافة إصدار فاتورة ضريبية عند القيام بعملية توريد للسلع أو الخدمات الخاضعة للضريبة، ويُستثنى من ذلك المكلفين غير المقيمين في المملكة العربية السعودية.

  • آلية إصدار الفاتورة

يُعد أحد شروط الفاتورة الضريبية هو استخدام حلول الفوترة الإلكترونية لإصدارها، ولا يُمكن استخدام أي برنامج وحسب، بل يجب أن يتوافق البرنامج مع متطلبات ومعايير لائحة الفوترة الإلكترونية على المرحلتين كما يأتي:

  • المرحلة الأولى

تتمثل الشروط الواجب توفرها في برنامج الفوترة الإلكترونية لإصدار الفواتير الضريبية للمرحلة الأولى فيما يأتي:

  • أن تتوفر خاصية إنشاء رمز الاستجابة السريعة (QR Code) في برنامج الفوترة الإلكترونية المستخدم.
  • ألّا يحتوي هذا البرنامج على أي من الخصائص المحظورة التي حددتها هيئة الزكاة والضريبة والجمارك، وهي ما يأتي:
  • الوصول غير المقيد.
  • إمكانية التلاعب بالفواتير الإلكترونية أو السجلات.
  • سماح البرنامج بإنشاء أكثر من تسلسل واحد للفواتير الضريبية.

أمّا الشروط الإضافية الواجب توفرها في برنامج الفوترة الإلكترونية لإصدار الفواتير الضريبية للمرحلة الثانية إلى جانب شروط المرحلة الأولى هي ما يأتي:

  • قدرة البرنامج على إصدار وحفظ الفواتير الضريبية الالكترونية بالصيغة المطلوبة: وهي XML أو PDF/A-3 (متضمنة صيغة XML).
  • التأكد من قدرة النظام على الاتصال بالإنترنت.
  • أن يكون البرنامج متكاملًا مع نظام هيئة الزكاة والضريبة والجمارك.
  • اللغة

تشترط هيئة الزكاة والضريبة والجمارك أن يتم إصدار الفواتير الضريبية باللغة العربية بشكل أساسي، ويُمكن استخدام الأرقام العربية أو الهندية في الفاتورة على حد سواء، كما يُمكن أن تتضمن الفاتورة أي لغة أخرى إضافية. وبالنسبة للمرحلة الثانية، يجب أن تكون الجوانب التقنية لصيغة XML باللغة الإنجليزية.

  • حقول الفاتورة

قامت هيئة الزكاة والضريبة والجمارك بتحديد حقول إلزامية يجب توفرها في الفواتير الضريبية كشرط من شروط الفاتورة الضريبية لاعتبارها فاتورة كاملة وصحيحة، وتختلف هذه الحقوق على مرحلتي التطبيق، كما تختلف العناصر بحسب نوع الفاتورة الالكترونية، ويُمكن شرح ذلك ببساطة كما يأتي:

  • المرحلة الأولى
    هناك عدة عناصر يجب أن تتوفر كمتطلب إضافي على الفاتورة الضريبية للمرحلة الأولى، وتختلف بين الفاتورة الضريبية والفاتورة الضريبية المبسطة كما يأتي:

    • الفاتورة الضريبية: وهي الفاتورة الضريبية التي تصدر غالبًا بين منشأة ومنشأة أخرى، وتكون العناصر المطلوبة كما يأتي:
  • عنوان الفاتورة الضريبية.
  • الرقم التسلسلي وتاريخ ووقت إصدار الفاتورة.
  • رمز الاستجابة السريعة للفاتورة (QR).
  • معلومات البائع؛ اسمه وعنوانه ورقم تسجيل ضريبة القيمة المضافة للبائع.
  • معلومات المشتري؛ اسمه وعنوانه ورقم التسجيل التجاري، ورقم تسجيل ضريبة القيمة المضافة للمشتري.
  • معلومات تخص البضائع أو الخدمات، مثل اسمها وسعر الوحدة والكمية، ونسبة الضريبة وقيمتها.
  • ضريبة القيمة المضافة.
  • المجموع مع الضريبة.
  • الفاتورة الضريبية المبسطة: وهي الفاتورة الضريبية التي تصدر غالبًا بين منشأة ومستهلك، وتكون العناصر المطلوبة كما يأتي:
  • عنوان الفاتورة الضريبية.
  • رقم الفاتورة الضريبية.
  • اسم المتجر وعنوانه.
  • تاريخ إصدار الفاتورة.
  • رقم تسجيل ضريبة القيمة المضافة.
  • معلومات تخص البضائع أو الخدمات، مثل الاسم والكمية وسعر الوحدة، وضريبة القيمة المضافة.
  • إجمالي المبلغ الخاضع للضريبة.
  • ضريبة القيمة المضافة.
  • المجموع مع الضريبة.
  • رمز الاستجابة السريعة (QR).
  • المرحلة الثانية
    تم تحديد العديد من العناصر الإضافية التي يجب أن تتوفر كمتطلب إضافي على الفاتورة الضريبية للمرحلة الثانية باعتبارها شرط من شروط الفاتورة الضريبية، وتختلف كذلك بين الفاتورة الضريبية والفاتورة الضريبية المبسطة كما يأتي:
  • الفاتورة الضريبية: تشمل العناصر المطلوبة في المرحلة الثانية جميع العناصر المطلوبة في المرحلة الأولى بالإضافة إلى عدة عناصر أخرى كما يأتي:
  • رقم التسجيل التجاري للبائع، والذي يُعد بمثابة معرف إضافي للمورد.
  • معلومات إضافة بما يخص البضائع، وهي المجموع الفرعي أو إجمالي المبلغ غير شامل الضريبة، والمجموع أو إجمالي المبلغ شامل ضريبة القيمة المضافة.
  • المجموع غير شامل ضريبة القيمة المضافة.
  • الفاتورة الضريبية المبسطة: تشمل العناصر المطلوبة في الفاتورة الضريبية المبسطة للمرحلة الثانية جميع العناصر المطلوبة في المرحلة الأولى كذلك، بالإضافة إلى عنصر واحد إضافي وهو كما يأتي:
  • السعر أو إجمالي المبلغ شامل ضريبة القيمة المضافة.
  • الصيغة

يتعيّن على المكلفين الخاضعين لضريبة القيمة المضافة بصيغة الكترونية باستخدام برنامج فوترة الكتروني كما يأتي:

  • المرحلة الأولى

لا يُشترط صيغة خاصة محددة للمرحلة الأولى للفواتير الضريبية، حيث يُمكن للمكلفين الخاضعين للضريبة إصدار الفواتير بأي صيغة الكترونية، ويجدر بالذكر أنّه لا تُعتبر الفاتورة الورقية المكتوبة بخط اليد التي تم تحويلها فيما بعد إلى صيغة إلكترونية عن طريق النسخ أو استخدام الماسح الضوئي أو غيره فاتورة الكترونية مطابقة، كما لا تُعتمد الفاتورة المكتوبة ببرنامج النصوص كفاتورة الكترونية كذلك.

  • المرحلة الثانية

يُشترط إصدار الفواتير الضريبية للمرحلة الثانية بشكل الكتروني بصيغة XML أو صيغة PDF/A-3 (ذات صيغة XML المضمنة).

  • تخزين الفاتورة ومشاركتها

يُعد تخزين الفاتورة أحد شروط الفاتورة الضريبية، ويجب أرشفة الفواتير الالكترونية وفقًا لأحكام لوائح ضريبة القيمة المضافة بحيث تتمكن الهيئة من الوصول إليها في أي وقت للهيئة، إذ يجب على الأشخاص الخاضعين للائحة الفوترة الإلكترونية مشاركة الفواتير الضريبية مع الهيئة عن طريق واجهة برمجة التطبيقات لكل من الاعتماد والإرسال.

اقراء ايضا: الفاتورة الإلكترونية: دليل المستخدم

كيف يساعدك قيود على العمل بشروط الفاتورة الضريبية؟

يحرص برنامج قيود؛ أفضل حل للفوترة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية، على مساعدتك في إصدار فواتير ضريبية تخضع لجميع الشروط المحددة من قبل هيئة الزكاة والضريبة والجمارك، ويُساعده في ذلك مزاياه الكثيرة في مجال الفوترة الالكترونية، ويُمكن ذكر بعضها فيما يأتي:

  • سهل الاستخدام بشكل يُمكّن أصحاب المشاريع من إدارة حساباتهم بأنفسهم.
  • متوافق بشكل تام مع جميع متطلبات الهيئة فيما يتعلق بالحقول الإلزامية للفاتورة.
  • يدعم الصيغة المحددة للفاتورة الضريبية وهي XML أو PDF/A-3 متضمنة XML.
  • إمكانية إضافة رمز الاستجابة السريعة (QR).
  • لا يحتوي على الوظائف المحظورة من قبل الهيئة.

في الختام

تُعتبر الفاتورة الضريبية إحدى الوثائق المالية الأساسية التي تستخدمها المنشآت في معاملاتها، ولذلك لا بد للشركات أن تسعى دائمًا للامتثال لجميع شروط الفاتورة الضريبية المحددة لها حتى تتجنب المخالفات والعقوبات المترتبة على ذلك.

هناك الكثير من حلول الفوترة الالكترونية التي تسمح لك بإنشاء فاتورة ضريبية، ويُعتبر نظام قيود المحاسبي أفضل هذه الحلول بلا منازع، إذ تم اعتماد برنامج قيود من هيئة الزكاة والضريبة والجمارك، وليس ذلك وحسب، بل يقوم قيود بإنشاء فواتير ضريبية تتوافق مع جميع متطلبات الهيئة، وبالتالي يجعل من مهمة إصدار فاتورة ضريبية دقيقة تمتثل لشروط الهيئة وتُجنّبك أي عواقب أو مخالفات محتملة أمرًا في غاية السهولة والبساطة، لا تتردد في تفعيله الآن لتكون على ثقة تامة بصحة فواتيرك الضريبية.

انضموا إلى مجتمعنا الملهم! اشتركوا في صفحتنا على لينكد إن وتويتر لتكونوا أول من يطلع على أحدث المقالات والتحديثات. فرصة للتعلم والتطوير في عالم المحاسبة والتمويل. لا تفوتوا الفرصة، انضموا اليوم!

وسوم ذات صلة

سجل في نشرة قيود البريدية!

أهم الأخبار والقصص الملهمة لرواد الأعمال

المزيد من محتويات قيود

المحاسبة المالية
المحاسبة

المحاسبة المالية

في ظل ما نشهده من تطورات تكنولوجية هائلة، بات من السهل على الكثير من الأفراد إنشاء شركاتهم الخاصة، وغالبًا ما تكون هذه الشركات صغيرة أو متوسطة الحجم، بحيث يحتاجون إلى القيام بالكثير من المهام الإدارية والمحاسبية بأنفسهم، أو الإشراف عليها، ولذلك

اقراء المزيد
ضريبة القيمة المضافة للمتاجر
Uncategorized

ضريبة القيمة المضافة للمتاجر الإلكترونية: تعرف عليها الآن

تخيل لو كان هناك عالم افتراضي يمكنك الاستمتاع بشراء كل ما ترغب به من راحة منزلك، إذ يمكنك طلب الأجهزة الإلكترونية الرائعة، والملابس العصرية، والمستلزمات اليومية بنقرة زر واحدة.. لا توجد حواجز، ولاصفوف طويلة، فقط: مجرد عالم رقمي مدهش، ولكن هل

اقراء المزيد

ابدأ تجربتك المجانية مع قيود اليوم!

محاسبة أسهل