ميزان المراجعة: ما هو، ولماذا يجب على الشركات استخدامه؟

ميزان المراجعة
يُستخدم ميزان المراجعة في عملية مسك الدفاتر لضمان دقة السجلات المالية للشركة. فهو ملخص لجميع الأرصدة في حسابات دفتر الأستاذ للشركة، والتي تشمل حسابات الأصول والخصوم وحقوق الملكية.

شارك هذا المحتوي

وقت القراءة 3 دقائق

في أنظمة المحاسبة احتمالات ارتكاب الأخطاء كثيرة؛ فمحاسب مبتدئ مثلًا يعمل على مسك الدفاتر.

قد يكون العمل بنظام القيد المزدوج عمليةً مربكة له. 

وحتى المحاسب المحترف قد يكون عُرضة للضغط على زر الإدخال في الوقت الخطأ أو خصم مبلغ معين بالخطأ من حساب دائن بدلاً من حسابٍ مدين.

هنا يأتي دور ميزان المراجعة، والذي هو أداة يستخدمها المحاسبون للتحقق من دقة حسابات دفتر الأستاذ العام ولتقليل الأخطاء التي تحدث في التقارير المالية للشركة. 

تساعد هذه التقارير المالية الداخلية في التحقق من دقة نظام محاسبة القيد المزدوج وتحديد الأخطاء قبل إصدار أي قوائم مالية خارجية هامة.

ما هو ميزان المراجعة؟

كما أسلفنا، هو أداة تُستخدم في عملية مسك الدفاتر لضمان دقة السجلات المالية للشركة. أي هو ملخص لجميع الأرصدة في حسابات دفتر الأستاذ للشركة، والتي تشمل حسابات الأصول والخصوم وحقوق الملكية.

يُنشأ هذا الميزان عن طريق سرد كافة الحسابات وأرصدتها في عمودين، أحدهما للأرصدة المدينة والآخر للأرصدة الدائنة.

يجب أن يساوي إجمالي عمود الخصم إجمالي عمود الائتمان إذا جرى إدخال الحسابات وحصل توازنها بصورة صحيحة.

إذا لم يكن هنالك حالة توازن، فذلك يشير إلى وجود خطأ في حسابات دفتر الأستاذ العام.

مثل مدخلات دفتر اليومية التي قد تكون أُدخِلت بطريقة غير صحيحة، أو حساب لم يعدَّل بصورة صحيحة. 

في مثل هذه الحالات، يجب على المحاسبين التحقق من وجود تناقضات، وإجراء التصحيحات اللازمة للتأكد من أنَّ القوائم المالية تعكس المركز المالي للشركة بدقة.

على ماذا يشتمل ميزان المراجعة؟

نجد في ميزان المراجعة قائمة بجميع حسابات دفتر الأستاذ وأرصدة كل منها؛ إذ تصنَّف حسابات دفتر الأستاذ إلى ثلاث فئات:

  • الأصول: وتشمل الحسابات المتعلقة بموارد الشركة، مثل النقد وحسابات القبض والمخزون والاستثمارات والممتلكات والمعَدات.
  • الخصوم: وتشمل الحسابات المتعلقة بالتزامات الشركة، مثل الحسابات الدائنة والقروض والضرائب المستحقة الدفع.
  • حقوق الملكية: وتشمل الحسابات المتعلقة بحقوق ملكية مالكي الشركة، مثل الأرباح المحتجزة والأسهم العادية.

كما تتضمن عمودين اثنين: عمود الخصم وعمود الائتمان.

يسرد عمود الخصم جميع الحسابات ذات الأرصدة المدينة، في حين يسرد عمود الائتمان جميع الحسابات ذات الأرصدة الدائنة. 

يجب أن يساوي إجمالي عمود الخصم إجمالي عمود الائتمان.

عادة ما يجري تجهيز ميزان المراجعة في نهاية فترة محاسبية، مثل شهر أو سنة، ويستخدم لضمان دقة السجلات المحاسبية قبل إعداد القوائم المالية. 

ما هو ميزان المراجعة المعدل؟

هو قائمة مالية تسرد جميع حسابات دفتر الأستاذ العام وأرصدتها بعد تعديل الإدخالات التي أُجريت في نهاية فترة محاسبية. 

يُجرى تعديل الإدخالات للتأكد من أنَّ القوائم المالية تعكس بدقة المركز المالي للشركة وإيراداتها ومصروفاتها للفترة المحاسبية. يُجرى تعديل الإدخالات لأسباب مختلفة تشمل:

  • المستحقات: يتضمن ذلك إقرار الإيرادات أو المصروفات التي جرى اكتسابها أو تكبدها لكن لم تُسجَّل في الحسابات.
  • المدفوعات المسبقة: يتضمن ذلك الاعتراف بالإيرادات أو المصروفات التي جرى استلامها أو دفعها مقدمًا لكن لم يجرِ اكتسابها أو تكبدها حتى الآن.
  • الإهلاك: يتضمن ذلك الاعتراف بإهلاك الأصول الثابتة على مدى عمرها الإنتاجي.
  • إطفاء الدين: يتضمن ذلك الاعتراف بالتخفيض التدريجي لقيمة الأصول غير الملموسة على مدى عمرها الإنتاجي.

بعد إجراء تعديل الإدخالات، يجري إعداد ميزان المراجعة المعدل للتأكد من أنَّ إجمالي الديون لا يزال مساويًا لإجمالي الائتمانات. هذا الميزان بالغ الأهمية.

ذلك أنَّه يضمن أن تعكس التقارير المالية بدقة المركز المالي للشركة وأداءها للفترة المحاسبية.

على سبيل المثال، لنفترض أنَّك اشتريت ما قيمته 600 دولار من اللوازم المكتبية باستخدام بطاقة ائتمان شخصية.

مما أدى إلى زيادة ائتمانية قدرها 600 دولار في ميزان المراجعة غير المعدل. 

سيعمل الميزان المعدل على تصحيح الخطأ عن طريق إضافة خصم بقيمة 600 دولار إلى المصروفات.

لا تصحح هذه الأنواع من التعديلات بالضرورة الأخطاء في الميزان غير المعدل.

ولكنَّها تؤدي إلى إنشاء تقارير تكون أكثر دقة عن طريق تحديد الأصول والخصوم التي قد لا تظهر في دفتر الأستاذ العام.

لماذا يجب على الشركات استخدام ميزان المراجعة؟

باستخدام أي برنامج محاسبة حديث، يجري فحص أرصدة الدائن والمدين في مقابل بعضها بعضًا بصورة تلقائية.

مما يجعل أرصدة ميزان المراجعة أداة قديمة إلى حد ما. 

ومع ذلك، تُعِد بعض الشركات موازين المراجعة ليكون نوعًا من التدقيق الداخلي قبل إصدار القوائم المالية الرسمية. 

يساعد هذا الميزان فريق المحاسبة على إنشاء ميزانية عمومية، والتحقق من دقة ممارسات المحاسبة ذات القيد المزدوج، وتحديد أي أخطاء في حساباتهم، مثل المعاملات المالية التي أُدخِلت في الحساب الخطأ.

كما قد يختار مديرو هذه الشركات إعداد ميزان المراجعة في منتصف فترة إعداد التقارير القياسية لتقييم الوضع المالي والتأكد من أنَّ أنظمة المحاسبة تسير في الطريق الصحيح.

في الختام

إذًا كما رأينا، ميزان المراجعة هو قائمة مالية تحتوي على عمودين، أحدهما للأرصدة المدينة والآخر للأرصدة الدائنة، مما يضمن أن تكون عملية مسك الدفاتر دقيقة حسابيًّا. 

تشمل الأرصدة المدينة والأرصدة الدائنة جميع المعاملات التجارية للشركة خلال فترة معينة.

ومن ذلك مجموع هذه الحسابات مثل الأصول والمصروفات والإيرادات.

يمكن استخدام ميزان المراجعة لتقييم الوضع المالي للشركة.

فإذا كنت تحتاج إلى أي شيء في هذا الصدد، فتواصل مع قيود.

قيود برنامج محاسبي سحابي يقدم لكَ حلولاً محاسبية سهلة الاستخدام.

يمكنك من خلالها تجهيز ميزان تحتاج إليه في عملياتك المحاسبية؛ ومنها الفاتورة الإلكترونية، ونظام نقاط البيع.

ماذا تنتظر؟ جرِّب قيود الآن مجاناً، ولمدة 14 يوم، لكي تحصل على باقات متنوعة تناسب جميع مشاريعك.

وسوم ذات صلة

سجل في نشرة قيود البريدية!

أهم الأخبار والقصص الملهمة لرواد الأعمال

المزيد من محتويات قيود

المحاسبة المالية
المحاسبة

المحاسبة المالية

في ظل ما نشهده من تطورات تكنولوجية هائلة، بات من السهل على الكثير من الأفراد إنشاء شركاتهم الخاصة، وغالبًا ما تكون هذه الشركات صغيرة أو متوسطة الحجم، بحيث يحتاجون إلى القيام بالكثير من المهام الإدارية والمحاسبية بأنفسهم، أو الإشراف عليها، ولذلك

اقراء المزيد
ضريبة القيمة المضافة للمتاجر
Uncategorized

ضريبة القيمة المضافة للمتاجر الإلكترونية: تعرف عليها الآن

تخيل لو كان هناك عالم افتراضي يمكنك الاستمتاع بشراء كل ما ترغب به من راحة منزلك، إذ يمكنك طلب الأجهزة الإلكترونية الرائعة، والملابس العصرية، والمستلزمات اليومية بنقرة زر واحدة.. لا توجد حواجز، ولاصفوف طويلة، فقط: مجرد عالم رقمي مدهش، ولكن هل

اقراء المزيد

ابدأ تجربتك المجانية مع قيود اليوم!

محاسبة أسهل