كيفية حساب المشتريات والمبيعات من خلال قيود

كيفية حساب المشتريات والمبيعات من خلال قيود

شارك هذا المحتوي

وقت القراءة 5 دقائق

حساب المشتريات والمبيعات تستطيع القيام به الآن بكل سهولة ويسر، فما عليك سوى إدخال البيانات في البرنامج، وفي هذا المقال ستتعرف على باقي الطرق بالتفصيل

حساب المشتريات والمبيعات عبر قيود: استكشف سحر الدقة والكفاءة بضغطة زر فقط 

في عالم الأعمال الحديث، تعد المحاسبة أحد العناصر الأساسية في نجاح أي منظمة. ومن بين جوانب المحاسبة المهمة هو: حساب المشتريات والمبيعات للمؤسسات؛ فهي تمثل العمود الفقري لتحليل الأرباح والخسائر، وتطور الأعمال التجارية، ومع تطور التكنولوجيا، أصبح من الممكن الاستفادة من برامج المحاسبة المتقدمة، مثل: برنامج قيود المحاسبي؛ لتسهيل هذه العملية الحيوية بدلًا من الاعتماد على العمل اليدوي التقليدي والجداول الإلكترونية، إذ يمكن لهه أتمتة العملية بشكل كبير، وتوفير الوقت والجهد، كما أن استخدامه يعد ركيزة أساسية في تحقيق النجاح والاستدامة في عالم الأعمال، وفي هذه المقالة سنتعرف على كيفية حساب قيود المشتريات والمبيعات عبر هذا البرنامج؛ لذلك تابع معنا.

كيفية حساب المشتريات والمبيعات عبر برنامج قيود 

عندما يتعلق الأمر بحساب المشتريات والمبيعات من خلال برنامج قيود المحاسبي، هناك عدة خطوات وإجراءات يجب اتباعها، سأوضحها لك تباعًا في هذه الفقرة.

لكن أولًا دعنا نعرف ما هي قيود الشراء والبيع؟ هي باختصار مجموعة من القواعد والتنظيمات التي تحكم عمليات الشراء في الأسواق المالية، تفرضها السلطات المالية والتنظيمية، بينما يمكن تلخيص خطوات حساب المشتريات والمبيعات عبر برنامج قيود كما يلي:

إعداد البيانات الأساسية

قبل أن تتمكن من حساب المشتريات والمبيعات عبر برنامج قيود، يجب إدخال البيانات الأساسية للزبائن والموردين في البرنامج.

قد يتطلب ذلك إدخال معلومات، مثل: اسم الشركة، العنوان، رقم الهاتف، بالإضافة إلى طرق الدفع المفضلة.

إنشاء الفواتير والطلبيات

بعد إدخال البيانات الأساسية، يمكنك إنشاء فواتير المبيعات وطلبيات الشراء في البرنامج، ولا بد من تحديد تفاصيل الصنف المباع أو المشترى، مثل: الوصف، الكمية، السعر… وكذلك أي خصومات إن وجدت.

تسجيل المشتريات

لتتمكن من معرفة طبيعة حساب المشتريات، لا بد من تسجيلها في برنامج قيود عندما تقوم بشراء سلع أو خدمات من موردين.

يتضمن ذلك إدخال تفاصيل الفاتورة، مثل: اسم المورد، تاريخ الشراء، السلع المشتراة، الكمية، والسعر.

تسجيل المبيعات

عند بيع سلع أو خدمات للزبائن، يجب تسجيلها في البرنامج المحاسبي؛ لتتمكن من معرفة طبيعة حساب المبيعات.

الجدير بالذكر أنه قد يكون لديك خيارات مختلفة، مثل: إنشاء فاتورة فورية، أو تسجيل المبيعات عن طريق إدخال تفاصيل الفاتورة يدويًا، وتذكر أنه لا بد تسجيل تفاصيل الصنف المباع، الكمية، السعر، وأي خصومات.

تسجيل المدفوعات والاستلامات

لتتمكن من حساب المشتريات والمبيعات لمؤسستك، يجب تسجيل المدفوعات والاستلامات المتعلقة بها.

عندما تدفع للموردين، أو تستلم من الزبائن، يجب تسجيل هذه المدفوعات والاستلامات في برنامج قيود المحاسبي، بالإضافة إلى تحديد طريقة الدفع، أو الاستلام، مثل: النقد، الشيك، التحويل البنكي… إلخ.

إعداد القوائم المالية

بعد تسجيل المشتريات، والمبيعات، والمدفوعات، والاستلامات، يمكنك إعداد القوائم المالية اللازمة في برنامج قيود المحاسبي.

يمكنك توليد قائمة الدخل؛ لرؤية إجمالي المبيعات، والتكاليف، والأرباح، كما يمكنك توليد قائمة الأرصدة؛ للتحقق من الأرصدة المستحقة للموردين والزبائن.

مراجعة البيانات

من المهم مراجعة البيانات المسجلة في البرنامج بشكل دوري؛ للتحقق من صحتها ودقتها، إذ يجب التأكد من أن جميع المشتريات، والمبيعات، والمدفوعات، والاستلامات سُجلت بشكل صحيح ولا توجد أخطاء.

حساب تكلفة المشتريات عبر برنامج قيود

لا بد من معرفة الفرق بين المشتريات والمبيعات بالنسبة لحساب التكلفة، وفي هذه الفقرة سنتعرف على كل واحدة منهما تباعًا بشيء أكثر تفصيلًا عما سبق:

  • إنشاء حساب المشتريات: أنشئ حسابًا للمشتريات، وقم بتسميته: “مشتريات” أو “سلع مشتراة” أو ما يلائمك.
  • إدخال الفواتير الشرائية: يجب إدخال جميع الفواتير الشرائية، يتضمن ذلك: تفاصيل المورد، وتاريخ الشراء، والمبلغ الإجمالي للفاتورة.
  • تعيين التصنيفات: يمكن تعيين التصنيفات المناسبة للمشتريات في البرنامج، تقسيم المشتريات إلى فئات مختلفة بناءً على نوع السلعة المشتراة.
  • تسجيل الدفعات: عندما تُدفع الفواتير الشرائية، يجب تسجيل الدفعات المقابلة في البرنامج.

لمن يتساءل: حساب المشتريات دائن أم مدين؟ ففي هذه الحالة يُعين حساب المشتريات كحساب مدين، وحساب الخزينة، أو حساب البنك كحساب دائن، وتذكر أن برنامج قيود يتمكن من حساب المشتريات في شجرة الحسابات بكل سهولة ويسر؛ لذلك جربه الآن.

الجدير بالذكر أنه بفضل هذا البرنامج، يمكنك إعداد تقارير مفصلة حول المشتريات، توضح إجمالي المشتريات في فترة زمنية محددة، تفاصيل كل فاتورة، شراء، الموردين الذين قمت الشراء منهم، وأي معلومات إضافية تحتاجها لتحليل البيانات المالية.

كيف يمكن حساب المبيعات عبر البرنامج؟

لحساب المبيعات عبر برنامج قيود المحاسبي، هناك عدد من الخطوات الأساسية التي يجب اتباعها، والتي يمكن تلخيصها فيما يلي:

إنشاء حساب المبيعات

في البداية، يجب إنشاء حساب خاص بالمبيعات في برنامج قيود المحاسبي، يمكن تسمية هذا الحساب بـاسم “حساب المبيعات” أو “الإيرادات”، ويُعد فرعًا تحت حساب الدخل.

تسجيل العمليات التجارية

بمجرد توفر الحساب المناسب، يمكن تسجيل العمليات التجارية التي تؤدي إلى تحقيق المبيعات، فعلى سبيل المثال: إذا قامت الشركة ببيع سلعة لعميل، يمكن تسجيل هذه العملية بإدخال معلومات، مثل: تاريخ البيع، اسم العميل، وقيمة المبيعات في البرنامج.

تعيين أرقام الحسابات

يعتمد برنامج قيود على نظام ترقيم الحسابات المحاسبية، إذ تُعيّن أرقام فريدة لكل حساب، بحيث تُميز، وتُصنّف وفقًا للفئات المحاسبية المختلفة.

للتوضيح، لا بد من تعيين رقم الحساب المناسب لحساب المبيعات، وتسجيله في البرنامج.

إعداد التقارير المالية

يعد برنامج قيود قادرًا على إعداد التقارير المالية المختلفة، بما في ذلك: تقرير المبيعات، هذا التقرير يعرض مجموع المبيعات التي سُجلت في فترة زمنية محددة، مثل: الشهر، أو الربع السنوي أو السنة.

يمكن استخدام هذا التقرير لتحليل أداء المبيعات، واتخاذ القرارات المستندة إلى البيانات المالية.

يجب ملاحظة أن طريقة حساب المشتريات والمبيعات وتسجيلها في البرنامج قد تختلف بين الشركات حسب طبيعة أعمالها، وهيكلها المحاسبي الخاص، وقد يتطلب الأمر أيضًا تخصيص إعدادات البرنامج وفقًا لمتطلبات الشركة، واللوائح المحاسبية المعمول بها.

أهمية حساب المشتريات والمبيعات عبر برنامج قيود

يساعد برنامج قيود في تنظيم وتسجيل جميع العمليات المالية المتعلقة بالمشتريات والمبيعات؛ مما يوفر العديد من الفوائد والمزايا للشركة، والتي يمكن اختصارها فيما يلي:

تتبع وتسجيل جميع المعاملات المالية

أولاً وقبل كل شيء، يمكن استخدام برنامج قيود لإنشاء فواتير البيع، وشراء المواد والمنتجات، وتسجيل المبالغ المدفوعة والمستلمة، وتعقب حركة الأرصدة؛ وبالتالي هذا يسهل عملية المراجعة والمراقبة المالية، ويوفر للشركة رؤية دقيقة للعمليات المالية الحالية والماضية.

توفير معلومات قيمة

ثانيًا، إن حساب المشتريات والمبيعات يوفر للشركة معلومات قيمة لاتخاذ القرارات الاستراتيجية، فمن خلال: تحليل بيانات المشتريات والمبيعات؛ يمكن للشركة تحديد السلع والخدمات الأكثر ربحية، وتحديد العملاء الأكثر إنتاجية، بالإضافة إلى تحليل اتجاهات السوق واحتياجات العملاء.

تسهيل إعداد التقارير المالية والضريبية 

يمكن لبرنامج قيود توليد تقارير مالية مفصلة تتضمن معلومات، مثل: إجمالي المبيعات، تكلفة المشتريات، وكذلك الأرباح والخسائر، هذه التقارير ضرورية لتلبية متطلبات الإفصاح المالي والضريبي، وتسهل تقديم الإقرارات الضريبية بسهولة ودقة.

تقليل الأخطاء البشرية

عند استخدام برنامج قيود لتسجيل المعاملات المالية؛ يُقلل الاعتماد على العمل اليدوي، ومن ثم تقليل فرص وقوع أخطاء إدخال البيانات؛ وبالتالي هذا يضمن دقة أكبر للبيانات المالية، ويسهم في تحسين جودة التقارير المالية.

تعزيز كفاءة العمليات

بدلًا من الاعتماد على العمل اليدوي الذي يستغرق وقتًا طويلاً ويتعرض للخطأ؛ يمكن للبرنامج تنفيذ العمليات بشكل أكثر فعالية وسرعة؛ ونتيجة لذلك، يحاول الموظف بتركيز جهوده على مهام أخرى مهمة داخل الشركة؛ مما يعزز الإنتاجية العامة.

في الختام

يمكننا القول أن حساب المشتريات والمبيعات عبر برنامج قيود المحاسبي يمثل خطوة حاسمة في تحقيق النجاح المالي لأي منظمة، يوفر هذا البرنامج القوة والدقة في تسجيل وتتبع العمليات المالية؛ مما يسهل عليك إدارة الموردين، ومراقبة التكاليف، وتحليل الأداء المالي.

يجعلك أيضًا قادرًا على التركيز على استراتيجيات النمو وتطوير الأعمال بدلاً من إنفاق وقتك وجهودك في الأعمال المالية الروتينية؛ مما يمكنك من اتخاذ قرارات مالية مستنيرة بناءً على تحليل دقيق للأرقام والبيانات، وتحديد النقاط القوية والضعف في أداء الشركة، إذ تكمن قوته في تحويل الأعمال المحاسبية المعقدة إلى عمليات سهلة ومنظمة؛ لذلك إن استخدام هذا البرنامج يمنحك الثقة والقدرة على اتخاذ القرارات المالية الصحيحة، وتحقيق نتائج إيجابية لشركتك.

لا تتردد في استغلال فوائد هذا البرنامج المحاسبي المتقدم لتحسين إدارة أعمالك وتحقيق النجاح المالي، والجدير بالذكر أن هذا البرنامج يقدم لك نظام نقاط البيع، والمخازن، وكذلك أنظمة الفاتورة الإلكترونية بأسعار لا مثيل لها.

عزيزي القارئ، إن حساب المشتريات والمبيعات لم يكن يومًا بهذه السهولة والدقة، ولكن برنامج قيود المحاسبي يجعلها واقعًا؛ لذا جرِّب قيود الآن مجانًا، قرابة أسبوعين، وانظر حينها بنفسك ماذا يمكنه أن يفعل.

وسوم ذات صلة

سجل في نشرة قيود البريدية!

أهم الأخبار والقصص الملهمة لرواد الأعمال

المزيد من محتويات قيود

نقطة التعادل
إدارة الشركات

نقطة التعادل كيفية حسابها وأهدافها مع امثلة

المختصر: ما هي نقطة التعادل؟ وكيف يتم حسابها؟ وكيف يمكنك الاستفادة منها في تنمية أرباحك وتوسيع استثماراتك؟ هذا ما تتعرف عليه من خلال مقالنا، فتابع لتفاصيل أكثر. كل متخصص في إدارة الشركات والمشاريع ماليًا يعرف ما هي نقطة التعادل، كما يُدرك

اقراء المزيد
ما هي الخطة التشغيلية
إدارة الشركات

ما هي الخطة التشغيلية وفيمَ يمكنك استخدامها؟ مع نموذج للتحميل

الخطة التشغيلية مصطلح يصف الخطط التفصيلية الهادفة إلى تحقيق غايات قريبة أو متوسطة المدى؛ حيث يتم وضعها وتحديد استراتيجياتها الواجب اتباعها لتمكين الشركة من تحقيق أهدافها المعقدة، وذلك عبر تنظيم مهام يومية وإنجازها حسب المخطط وصولًا إلى هدف نهائي معين، ويتميز

اقراء المزيد

ابدأ تجربتك المجانية مع قيود اليوم!

محاسبة أسهل

qoyod