توقعات التدفق النقدي: كيفية إنشائها للشركات الناشئة؟

توقعات التدفق النقدي
تعد توقعات التدفق النقدي أحد العناصر المهمة للقوائم المالية، وتشير إلى صحة الأموال العامة للشركة، إذ تبين الحركة المالية الخارجة أو الداخلة للمؤسسة في وقت محدد.

شارك هذا المحتوي

وقت القراءة 5 دقائق

هل تود اتخاذ قرارات جيدة، أو معرفة الواقع الاقتصادي الخاص بك، أو ما إذا كان المشروع الذي أمامك قابلًا للتطبيق أم لا؟

جميع الإجابات عن الأسئلة هذه تؤدي إلى الشيء ذاته، ألا وهو: توقعات التدفق النقدي.

إذ تسمح لك بإلقاء نظرة فاحصة على المكان المالي الذي تقف فيه، مما يعد بمثابة الضوء الأخضر الذي يركز على كل ما نتجه إليه على المدى المتوسط، القصير، وكذلك الطويل.

والجدير بالذكر أن الرؤية الضعيفة لهذه البيانات من المحتمل أن تؤثر على الشئون المالية لأي مشروع.

لذا لا بد من مراجعة التوقعات تلك بشكل جلي، وتفسيرها بوضوح؛ حتى تجد شركتك تنمو بشكل قوي، وتكون مستدامة بمرور الوقت.

ولكي تقوم بكل ذلك بشكل صحيح؛ لا بد لك من معرفة ما هو التدفق النقدي أولًا، وكيفية إنشائه، وكذلك أهميته، وهذا ما سنسرده في هذا المقال؛ لذا تابع معنا.

ما هي توقعات التدفق النقدي؟

هي تقارير مالية تفرق بين نفقات الدخل النقدي في وقت محدد، وتعد مؤشرًا رئيسًا لصحة المؤسسة المالية.

يبين هذا المؤشر نتيجة الخزانة، أي: صافي التدفقات النقدية الداخلة والخارجة؛ مما يسمح بتحديد السيولة والملاءمة للأعمال.

تكون وظيفة المراقب المالي تنفيذ هذا العمل، ويجدر القول إن أهميته تكمن في التحكم في بيان هذه التقارير، إذ إنه بفضله نستطيع تقييم قدرة الشركة على توليد المال.

فإذا كان صافي التدفق النقدي سالبًا؛ فهذا يعني أن الدخل كان أقل من النفقات، أما إذا كان موجبًا؛ فهذا يعني العكس.

كيفية قراءة قائمة التدفقات النقدية؟

إذا أردت معرفة كيفية حساب التدفق النقدي وقراءته؛ فهذا المقال لك.

إذ لا بد أنك تود أن تكون في الجانب الإيجابي من المقياس، أي: أن يكون لديك صافي تدفق نقدي إيجابي.

وفيما يلي كيفية إنشاء توقعات التدفق النقدي:

اختيار إطار زمني محدد

إذا أردت إعداد قائمة التدفقات النقدية؛ فيتعين عليك اختيار طريقة من الطرق المختلفة والأطر الزمنية، سواء كانت:

  • طريقة مباشرة: تُجري تلك الطريقة التعديلات؛ للتراجع عن تأثير أي استحقاقات حدثت في الماضي.
  • غير مباشرة: مثلها مثل الطريقة المباشرة، كما أنها تبدأ بصافي الدخل.

تذكر أن الأطر الزمنية متروكة لك تمامًا، فيمكن أن تختار بيانات التدفق النقدي السنوية أو ربع السنوية، أو حتى الشهرية.

حساب التغييرات

لا بد من حساب التغييرات في الميزانية العمومية عند إعداد توقعات التدفق النقدي.

ولكن أولًا ينبغي معرفة بيان الدخل، الميزانية العمومية، وكذلك البيانات التفصيلية المهمة الأخرى والوصول إليها.

والجدير بالذكر أنه لا بد من تحديد إذا وُجِدت أي تغييرات في الحساب النقدي، وذلك بعد حساب التغيير في الحساب تلو الآخر على حدة.

وذلك يحدث بعد التدقيق في الحساب النقدي في الميزانية العمومية.

وتذكر أن الحساب النقدي من المهم له أن يعكس المبلغ النقدي المنقول بشكل فعلي خارج وداخل المؤسسة أثناء تلك الفترة.

البدء بالرصيد الافتتاحي

ينبغي البدء بالرصيد الافتتاحي عندما تود إنشاء وإعداد التدفق النقدي.

إذ إنه سيتيح لك حساب كافة بيانات التدفق النقدي، مثل: التغير في حقوق الملكية، وكذلك صافي التدفق النقدي.

والجدير بالذكر أنك ستحتاج لكي تبدأ إلى استخراج رصيد بداية رأس المال، وذلك من الميزانية العمومية للمؤسسة أو الشركة، ومن ثم إلى حساب كافة المكونات الخاصة بالبيانات الأخرى للتدفق النقدي.

مما سيضمن لك رؤية واضحة عن المقدار المالي الذي تمكنت المؤسسة من الحصول عليه طَوال فترة الكشف.

الجدير بالذكر أن معادلة التدفق النقدي تستطيع أن تستخدمها في حساب التغييرات في حقوق الملكية.

إذ ستتمكن من خلالها من معرفة مقدار إجمالي أصول الشركة التي حُوِّلت إلى نقد طوال تلك المدة الزمنية.

كما أنك ستتمكن من فهم كافة حساباتهم في الشركة، وكذلك الاتجاه العام لها.

تنويه

يمكن تلخيص ما سبق في أنك إذا أردت إنشاء وحساب التدفق النقدي.

فيتعين عليك البدء في تسجيل كافة التدفقات النقدية الداخلة، ومنها: دخل الاستثمار، المبيعات.

وكذلك مصادر الإيرادات الأخرى، ثم طرح كافة التدفقات النقدية الخارجة، طرحها منها، مثل: الضرائب، نفقات التشغيل، وكذلك مدفوعات الديون، ويكون الناتج حينئذ التدفق النقدي لتلك الفترة.

لماذا يجب عليك إنشاء التدفق النقدي؟

هناك العديد من الفوائد التي ستنهال إليك عند إنشاء التدفق النقدي لمؤسستك أو شركتك.

إذ تساعدك توقعات التدفق النقدي على كسب عائد على أي فائض نقدي، وتجنب النقص النقدي، هذا بالإضافة إلى ما يلي:

  • تمكن مدير المؤسسة أو الشركة من التأكد من وجود أموال كافية بحوزة المؤسسة لكي تستمر.
  • تحدد النقص الذي يمكن أن يحدث في الأرصدة النقدية.
  • تساعد المؤسسات أو الشركات على الخروج من الديون بصورة أسرع.
  • تمكن المؤسسات من النمو بشكل أكثر فاعلية.
  • تضمن التزام المؤسسات بتعهدات الديون التي من المحتمل أن تكون مسئولة عنها.
  • تساعد الشركات أو المؤسسات إذا كان لديهم قرض بنكي في إلقاء البنك نظرة فاحصة على توقعات التدفق النقدي بشكل منتظم؛ مما يسهل الأمر كثيرًا عليهم.
  • تقارن وتقيس الأداء المتوقع إلى البيانات الفعلية بكل سهولة ويسر.
  • تساهم في حل العديد من المشكلات الفورية التي تواجه الشركة، مثل: تلك التي تتعلق بمدفوعات العملاء.
  • تساعد صاحب المؤسسة أو الشركة على فهم الصحة المالية للمؤسسة بشكل أفضل.

توصيات قيمة عند إعداد التدفق النقدي 

لإعداد تقرير توقعات التدفق النقدي بنتائج دقيقة، لا بد أن يكون في متناول يدك كافة المعلومات التي تتعلق بعمليات المدفوعات والتحصيل الخاصة بالمؤسسة.

وكذلك تمييز وتنظيم المعلومات المذكورة، هذا بالإضافة إلى ما يلي:

إجراء تقديرات مستقبلية

إذا كنا نعتقد أننا نستطيع تحمل نفقات أخرى، أو حتى الحصول على سلع جديدة، فمن الأفضل لنا إجراء تقديرات أو عمليات محاكاة مستقبلية.

إذ يمكننا فعل ذلك عبر تغيير متغيرات محددة، مثل: عدد العملاء، مستويات المبيعات، وكذلك التكاليف الحالية.

بهذه الطريقة يمكن أن يوجد إسقاط واضح لتأثيرات تلك التعديلات التي ستمكننا من معرفة إذا كنا سنستطيع تحمل تلك النفقات الجديدة أم لا.

التحكم في وقت عملية الدفع

لا بد لك من التحكم في التأخر الذي يحدث بين استلام المدفوعات وتوليد البيع.

كما يجب أن يكون هناك أيضًا اتصال جيد مع الموردين، وكذلك تحديد شروط الدفع معهم.

وذلك يكون بناء على قدرة أمين الصندوق على الدفع، وبهذه الطريقة لن تخالف التزاماتك، وفي الوقت ذاته ستحافظ على مستوى عالٍ من الثقة بينهم.

عمل توقعات شهرية للتدفق النقدي

هل تود الحفاظ على تدفق نقدي إيجابي؟ إذًا يجب عليك عمل توقعات التدفق النقدي بشكل شهري لتحقيق الأهداف المنوطة.

ومن الممارسات الموصى بها للغاية في هذا الصدد هو التوفير والتنبؤ، هذا يعني أن تكون مستعدًّا لدفع نفقات مستقبلية.

إجراء تحليلات متفائلة ومتشائمة

يعد إجراء تحليلات متفائلة ومتشائمة للتدفق النقدي عنصرًا قيمًا لا بد من إعداده في سيناريوهات الطوارئ.

إذ إنه يلقي الضوء على الخيارات المختلفة التي من المحتمل أن نتخذها على طول الطريق إذا استوفت تلك السيناريوهات المختلفة.

وتذكر أنه عندما تكون مستعدًّا للأسوأ، ستكون قراراتك أكثر تكيفًا وعقلانية مع الواقع.

توقعات التدفق النقدي
توقعات التدفق النقدي

في الختام

يصبح السيناريو الخاص بالشركة معقدًا للغاية إذا لم تستطع سداد التزاماتها، ولكن هذا لا يعني أنها لا تملك مبيعات كافية، أو أنها شركة سيئة.

إذ إن هناك شركات تتمتع بعدد كبير من المبيعات تفوق نفقاتها، ولكن هناك الكثير من الوقت بين عملية الدفع التي تُنشأ وبين استلام المدفوعات… من المحتمل أن تبدأ هذه التفاصيل الصغيرة في توليد كرة ثلجية تكبر يومًا بعد يوم.

مما يشكل عائقًا لدى الشركة، ويقودها إلى الإفلاس؛ لذا لا بد من عمل التدفق النقدي، إذ تعتمد توقعات التدفق النقدي على التنبيه للظروف، وكذلك الاستعداد لما هو قادم كما هو الحال مع توقعات الطقس.

إذ تساعدك هذه التوقعات على معرفة وقت وكيفية استخدام الأموال الإضافية التي تأتي في أكثر المواسم ازدحامًا.

وكذلك توقع الأيام العاصفة، والانخفاض الذي يمكن أن يحدث في النقد المتاح.

في ختام حديثنا نود أن نوضح أن برنامج قيود يعد أفضل برنامج محاسبي يقدم تقرير التدفق النقدي بشكل سليم في لمح البصر.

هذا بالإضافة إلى نظام نقاط البيع، وكذلك الفاتورة الإلكترونية... إلخ بضغطة زر واحدة، وبأسعار تلائم الجميع.

بعد أن علمت كيفية إنشاء توقعات التدفق النقدي، والأهمية التي ستعود على شركتك.

آن الأوان لكي تترك الأمر برمته، وتجعل برنامج محاسبة جيدًا يفعل ذلك بدلًا، لكن هل فكرت أي البرامج ستختار؟  إذًا جرِّب قيود الآن مجانًا، ولمدة 14 يومًا.

لا تنسى متابعة قيود على منصة لينكد إن وتويتر

وسوم ذات صلة

سجل في نشرة قيود البريدية!

أهم الأخبار والقصص الملهمة لرواد الأعمال

المزيد من محتويات قيود

الدورة المحاسبية
المحاسبة

الدورة المحاسبية: دليلك الشامل عنها

جميعنا نعلم أن معلومات المال تمتلك قوةً لا يُمكن إنكارها؛ فهي لغة عالمية تتحدث بصراحة وتروي قصة كل شركة ومؤسسة، وفي ظل هذا العالم المالي المتطور، تنشغل الأعين في البحث عن الأفراد الماهرين والمتخصصين القادرين على فهم هذه اللغة وترجمتها بمهارة؛

اقراء المزيد
قائمة المركز المالي
المحاسبة

قائمة المركز المالي: ما الفرق بينها وبين قائمة الدخل والميزانية العمومية؟

تهدف قائمة المركز المالي إلى كشف النقاب عن الحالة المالية للشركة، وتعد واحدة من أهم الوثائق المالية التي تعكس صحة واستقرار الشركة؛ فهي ليست مجرد مجموعة من الأرقام والأرصدة، بل هي تصوير دقيق للوضع المالي الحالي للشركة وما تملكه وما تدين

اقراء المزيد

ابدأ تجربتك المجانية مع قيود اليوم!

محاسبة أسهل

qoyod