مصاعب تجار التجزئة: صعوبات تواجه التجار في المحلات الإلكترونية

تجار التجزئة
يواجه قطاع التجارة الإلكترونية تحديات تصعب من تقدمه وتحقيقه النتائج. وهذه التحديات تُشكّل صعوبات أمام تجار التجزئة، بمجرد التغلب عليها وتجاوزها ستصل لنتائج ناجحة ومبهرة.

شارك هذا المحتوى

وقت القراءة: 4 دقائق

يعلم الجميع مدى النجاح والنمو الذي حققه قطاع التجارة الإلكترونية، والمستقبل المشرق الذي ينتظره؛ فهو يمثِّل قناةً استثمارية مميزة يتطلع الجميع إلى استغلالها بالشكل الأمثل. 

لكن ومع ذلك، يواجه قطاع التجارة الإلكترونية تحديات يجب على تجار التجزئة التعامل معها من أجل تحقيق نتائج مبهرة، فما هي مصاعب تجار التجزئة الالكترونية؟ وكيف للعاملين في هذا القطاع أن يتغلبوا عليها؟

سنجيب عن ذلك وأكثر في قادم سطور هذا المقال.

أهم 7 تحديات تواجهك

  • توفير جميع المنتجات

إنَّ بناء متجر إلكتروني يحتوي على جميع المنتجات التي توفرها المتاجر الإلكترونية الكبرى أمر شبه مستحيل؛ إذ يتطلب الأمر وجود عروض أسعار تنافسية تزاحم البائعين الذين يعرضون منتجاتهم على تلك المواقع. 

لكن بغضِّ النظر عن مدى نجاح هذه الإستراتيجية، فهي تفيد في استقطاب شريحة محددة من المشترين، وقد تمثِّل أحد حلول تحديات تجار التجزئة.

إنَّ المنتج هو الركيزة الأساسية التي تجذب العملاء، لذا يجب توفيرها والترويج لها من أجل تحقيق المزيد من النجاح والإنجاز.

وأيًّا تكون الإستراتيجية التي تتبعها لتوفير منتجات متجرك الإلكتروني، فعليك معرفة مميزاتها وعيوبها.

إن لم تكن على دراية كافية بهذه المعلومات، فلن تحقق المبيعات التي تريدها.

  • استقطاب الشريحة المثالية من العملاء

يُشكِّل استهداف أفضل العملاء تحديات لمبيعات التجارة الإلكترونية؛ فهذه الخطوة تعدُّ أحد الصعوبات لتجار التجزئة.

يجد معظم تجار التجزئة صعوبات في إنشاء شخصية مشترين لمتاجرهم الإلكترونية  (Prsona) من أجل استقطاب عملاء محتملين يكونون ذوي جودة عالية.

لذا تجدهم بدلًا من ذلك يستهدفون كل شخص قد يشتري منتجاتهم.

  • أنظمة العنونة

تعدُّ هذه المشكلة واحدة من أهمِّ حواجز التجارة الإلكترونية التي تمنع كثيرًا من محلات التجزئة من البيع عبر الإنترنت من خلال إنشاء متجر إلكتروني متخصص. 

إنَّ سرعة الشحن من مقومات نجاح أي نشاط تجاري حول العالم.

يقصد بأنظمة العنونة الطريقة المُتبعة من أجل تحديد مكان أو عنوان العملاء بصورة دقيقة وواضحة.

بيد أنَّ معظم هذه الأنظمة تعاني من مشكلاتٍ كثيرة تحول دون إيصال المنتجات إلى العملاء في الوقت المناسب.

  • خدمة العملاء

تؤثر جودة خدمة الدعم التي يتم تقديمها إلى العملاء بصورة مباشرة على ولاء العملاء ومعدل الاحتفاظ بهم.

قد يُعزى ذلك إلى عدم احترافية موظفي خدمة العملاء في الحديث إلى العملاء، أو إلى إنهاء المكالمة من دون إضافة قيمة حقيقية إلى وقت العميل. 

تسبب أمورٌ كهذه إزعاجًا كبيرًا للعملاء الحاليين، وتُبعدُ العملاء المحتملين عن أي تعاملات مستقبلية مع المتجر الإلكتروني.

  • الاحتفاظ بالعملاء 

إنَّه لمن الممكن فقدان أي عميل مثالي في أي وقت، إما بسبب انجذابه إلى الشراء من منافس آخر.

وإما بسبب مروره بتجربة سيئة في متجرك، مثل صعوبة الدفع الإلكتروني في المتجر.

  • خدمات الشحن والتوصيل

إنَّ تأخر وصول المنتجات إلى العملاء يشكِّل تجربة سيئة لهم قد تجعلك تخسرهم إلى الأبد.

ما يحدث عن إنشاء متجر إلكتروني أنَّك قد تلجأ إلى مندوب شحنٍ خاصٍّ بك.

لكن تأتي المناسبات والعروض لتزيد حجم الطلب على السلع في متجرك الإلكتروني، مما يؤدي بدوره إلى زيادة الضغط على مندوب الشحن هذا.

وعاجلاً أو آجلاً، ستجد نفسك بحاجة إلى طاقم كبير من مندوبي الشحن.

وهو الأمر الذي قد لا تستطيع توفيره نظرًا إلى ارتفاع التكاليف. 

  • تحول الموردين إلى منافسين

في عالم التجارة، نجد كثيرًا من الموردين قد امتلكوا خبرة كافية ومعرفة بطرائق استهداف العملاء والوصول إليهم.

لكي يبيعونهم منتجاتهم بصورة مباشرة متخطين عميلهم الرئيسي (أنت في هذه الحالة).

يُعرف هذا المصطلح باسم تسلُّق سلسلة القيمة Value Chain Climbing.

لذا قد تجد بعض مورديك قد تحولوا إلى منافسين يبيعون عملاءكَ الحاليين بصورة مباشرة لكي يحققوا مزيدًا من الأرباح.

سبب قيامهم بذلك هو أنَّهم في هذه الحالة سيبيعون بسعر القطعة، وليس بسعر الجملة كما في حالة البيع إلى متجرك.

كيف تتعامل مع هذه التحديات؟

إليك بعض الحلول التي تساعدك على التصدي إلى مشاكل التجارة الإلكترونية السابقة:

  • توفير جميع المنتجات: بما أنَّ المنتج المثالي هو منتج يمكنك طرحه في السوق المناسبة، بهدف بيعه إلى العميل الأمثل.
  • فمن الأفضل أن تطرح منتجات أو تقدم خِدمات تقارب جودة منتجات العلامات التجارية المشهورة.

بعملك ذلك، ستتمكن من أن تقدم منتجاتك أو خدماتك بأسعار تنافسية، وستحصل على الجزء الأكبر من أرباح السوق.

  • استقطاب الشريحة المثالية من العملاء: كما ذكرنا، تُعدُّ هذه المشكلة أحد أكبر المصاعب لتجار التجزئة، ولحلِّها عليك أن تدرس السوق والعملاء المحتملين جيدًا. 

عند عمل ذلك، ستتمكن من تحديد أفضل شريحة تستهدفها من العملاء.

والتي ستبني عليها شخصية عملاء متجرك الإلكتروني، ويَسهُل عليكَ وضع خطة تسويقية ناجحة تستهدفهم.

  • أنظمة العنونة: لحلِّ هذه المشكلة، ظهرت خدمة العناوين الرقْمية – مثل خدمة العنوان الوطني السعودي – التي تُحوّل إحداثيات موقع الشخص إلى عنوان على شكل أرقام.
  • خدمة العملاء: وفِّر التدريب اللازم لموظفي خدمة العملاء لديك، بهدف منحهم مزيدًا من الكفاءة والتميز في حل المشكلات المختلفة التي تواجه عملاءَ متجرك، وامتلاك أسلوب راقٍ في الحديث معهم.
  • عدم الاحتفاظ بالعملاء: يتعيَّن عليك أن تحرص دومًا على تقديم خدمة عملاء متميزة، وأن تستمع إليهم وتحرص على حلِّ مشكلاتهم.

من أفضل السبل لعمل ذلك إنشاء برامج ولاء العملاء، والتي ستشجِّعهم على الشراء دائمًا من متجرك الإلكتروني.

  • خدمات الشحن والتوصيل: يجب التأكُّد من توفر نظامٍ لمتابعة الطلبات من خلال خاصية تحديد المواقع الجغرافي GPS عند اختيارك شركة الشحن المناسبة.

كما يمكنك أن تستعين بخِدمات عدة شركات شحن لفترة معينة، لتقرر بعدها أيُّها الأفضل.

  • تَحوّل الموردين إلى منافسين: هذه من تحديات تجار التجزئة التي يجب حلُّها أو تجنُّب الوقوع فيها منذ البداية.

يجب عليك أن تتعامل مع موردين ومصانع لا تمتلك متاجر أو منافذ بيع مباشرة للعملاء، أي يجب أن تجعل المنافسة محصورةً بينك وبين المتاجر الأخرى التي تتعامل مع المورد نفسه.

الخلاصة

تشتمل تجارة التجزئة على الكثير من الفرص، إلا أنَّ فيها أيضًا الكثير من مصاعب تجار التجزئة التي في الإمكان التغلب عليها بالحلول المناسبة التي تحدثنا عنها في هذه المقالة.

وفي ختام حديثنا عن صعوبات تجار التجزئة التي تواجه أي متجر الكتروني.

ندعوك إلى تحصيل أكبر فائدة ممكنة من خلال زيارة منصة قيود.

جرّب قيود الآن مجانًا، ولمدة 14 يومًا؛ فهو برنامج سحابي يعمل على رفع استدامة متجرك الإلكتروني.

سجل في نشرة قيود البريدية!

أهم الأخبار والقصص الملهمة لرواد الأعمال

المزيد من محتويات قيود

تجار التجزئة
سوق العمل

6 خطوات تجعلك من أفضل تجار التجزئة

وقت القراءة: 3 دقائق تساهم التجارة وبصورة كبيرة في نهضة الاقتصاد واستقراره. ولكي تكون بائعًا ناجحًا، عليك اتباع بعض الخطوات المأخوذة من طريقة أفضل تجار التجزئة وأكثرهم نجاحًا حول العالم، في التجارة.

اقراء المزيد
تجار التجزئة
المتاجر الإلكترونية

مصاعب تجار التجزئة: صعوبات تواجه التجار في المحلات الإلكترونية

وقت القراءة: 4 دقائق يواجه قطاع التجارة الإلكترونية تحديات تصعب من تقدمه وتحقيقه النتائج. وهذه التحديات تُشكّل صعوبات أمام تجار التجزئة، بمجرد التغلب عليها وتجاوزها ستصل لنتائج ناجحة ومبهرة.

اقراء المزيد

ابدأ تجربتك المجانية مع قيود اليوم!

محاسبة أسهل