ما هي المحاسبة الضريبية وأنواعها، اكتشف أدق التفاصيل

المحاسبة الضريبية

شارك هذا المحتوي

وقت القراءة 7 دقائق

المحاسبة الضريبية من الفروع الأساسية للمحاسبة، والتي يجب أن يتم تعيين مختص فيها لكل مستثمر وكل كيان مؤسسي؛ لتسييره على القوانين السليمة ومنع الوقوع في المشكلات وفرض الغرامات، إما بسبب عدم المعرفة باللوائح الخاصة بها، أو بسبب احتسابها بصورة خاطئة، لذا نوضح لك في مقالنا تفاصيل كاملة بخصوص محاسبة الضرائب وأهميتها وأنواعها، مع توضيح الفروق البارزة بينها وبين المحاسبة المالية وطريقة احتسابها من خلال نظام قيود المحاسبي.

ما هي المحاسبة الضريبية Tax accounting

المحاسبة الضريبية Tax accounting هي نوع من المحاسبة ذات الطابع الخاص، والتي تساعد على تتبع الأموال الصادرة والواردة من المؤسسات والأشخاص خلال سنة ضريبية واحدة، يتم تحديد بدايتها ونهايتها حسب سياسات المؤسسة، وعليه فهي فرع يهتم بالمعاملات المالية الضريبية، ويتضمن مبادئ وأساليب وطرق تساعد على إجمال الإيرادات والمصروفات وقياسها لاستخراج صافي الدخل المطلوب من المؤسسة أو الفرد على الدخل خلال العام، وذلك بموجب قوانين واعتبارات تنظيمية خاصة بالضرائب والمحاسبة الدولية.

عناصر المحاسبة الضريبية

تتضمن المحاسبة الضريبية عنصرين رئيسيين يتمثلان فيما يلي:

التزام السنة الجارية:

هو العنصر المختص بقياس ضرائب الدخل التي يتم تقديرها للسنة الحالية مع تتبع الأرباح والخسائر طوال العام.

التزام السنة المقبلة:

عنصر يهتم بقياس الضرائب التي يُتوقع فرضها على الدخل في السنة المقبلة، ووضع الخطط المالية الملائمة لها.

أنواع المحاسبة الضريبية

هناك أنواع مختلفة من المحاسبة الضريبية تختلف حسب نوع الضرائب المفروضة على الفرد أو المؤسسة، وتتمثل أنواعها فيما يلي:

المحاسبة الضريبية للأفراد

وهي تختص بقياس وتحديد نسبة الضرائب المفروضة على الأشخاص أو المستثمرين، ويتم القياس والتحديد بناءً على مصدر دخل الفرد وممتلكاته الشخصية، ولا يتم إدخال المؤسسات التجارية المملوكة للأفراد في هذا النوع من العمليات المحاسبية، بل يتم قياس دخله منها فقط، بينما المؤسسة فتنتقل لنوع آخر من المحاسبة.

المحاسبة الضريبية للمؤسسات

هو نوع آخر من المحاسبة الضريبية يهتم بتحليل البيانات المالية الخاصة بالمؤسسة ومتابعتها لمعرفة ما ورد إليها من أموال وما أنفقته على الاستثمارات والأعمال للتوصل إلى قيمة الضريبة المفروضة عليها بالاستناد إلى صافي الدخل، وتحتاج الشركات إلى التقارير الضريبية التي نقدمها في برنامج قيود المحاسبي والذي يوضح المعلومات الكاملة والدقيقة التي تخص البيانات الضريبية للمؤسسة سواء كانت عن سنة ضريبية فائتة، أو سنة قادمة.

المحاسبة الضريبية للمؤسسات المعفاة من الضرائب

المؤسسات التي يتم إعفائها من الضرائب هي المنظمات غير الهادفة للربح، وغالبًا ما تكون مؤسسات خدمية حكومية، وتفيدها المحاسبة الضريبية في تنظيم الإنفاق على المشروعات الخدمية وإدارة الأموال الواردة إليها مع الالتزام بالتشريعات، وتستفيد تلك الشركات أيضًا من الإقرارات الضريبية حسب ظروف عملها وطبقًا للجهة التي تتبعها ضريبيًا.

طرق المحاسبة الضريبية

تستفيد الشركات من المحاسبة الضريبية بطرق متعددة، ويرجع الاختلاف بين الطرق إلى أن الشركات والمؤسسات نفسها مختلفة، وعليه فإنه من أهم طرق المحاسبة ما يلي:

  • محاسبة على الأساس النقدي، وهي التي تعتمد على متابعة الدخل وتحديد الضرائب المطلوبة، بناءً على قيمة المال المتبقي بعد سداد النفقات.
  • المحاسبة على أساس الاستحقاق، والمقصود هنا هو حساب الضريبية المفروضة من لحظة تحقيق الدخل أو إجراء عملية إنفاق أو استلام إيرادات.
  • المحاسبة الضريبية على أساس مختلط وهي طريقة تجمع بين الطريقتين الأخيرتين، وتتطلب متابعة الأموال الصادرة والواردة بالإضافة إلى الانتباه إلى موعد استحقاقها.

أهمية المحاسبة الضريبية

تنبع أهمية هذا الفرع من فروع المحاسبة مما يترتب على تطبيقها من فوائد للأفراد والشركات، ومن هذه النتائج العائدة من تطبيق المحاسبة الضريبية ما يلي:

  • تخطيط معاملات الشركات والأفراد المالية، وتنسيق نفقاتها وتدقيقها؛ مما يجعلها أكثر حكمة في إدارة الأموال.
  • تمكين الشركات من تكوين نظرة مستقبلية شاملة للفترة المقبلة.
  • إبعاد الشركة عن المواطن التي تتعرض فيها للغرامات سواء بسبب التخلف عن السداد أو التقارير التي لا تتسم بالشفافية.
  • تنظيم العملية الإنتاجية وتوجيه الشركات للاهتمام بمنتجات معينة تحتاجها الدولة بوفرة.
  • تقليل الديون التي يقع عبئها على عاتق الدولة، مع تحسين حالة الاقتصاد فيها.
  • تسهيل تخطيط الأعمال والتوجه إلى مجالات معينة تلائم السوق لتحقيق أرباح أكبر وتمكين الشركة من الوصول إلى الغايات التي تطمح لها.

أهم مبادئ المحاسبة الضريبية

هناك مبادئ أساسية تلتزم بها الشركات الراغبة في إصدار التقارير الضريبية الخاصة بها بشكل صحيح، ومن هذه المبادئ ما يلي:

الحساب تبعًا للربح وليس إجمالي الدخل

تلتزم المحاسبة الضريبية بمراجعة قيم الواردات والنفقات للشخص أو المؤسسة، ومن ثم الوصول للفرق بين النفقات والأرباح للوصول إلى إجمالي الأرباح، وبذلك تتمكن من تقليل الأعباء الضريبية على الخاضعين للضرائب.

تأجيل الالتزامات الضريبية

يتم تأجيل الالتزامات الضريبية المفروضة على الأصول حتي يتم تسييلها -تحويلها إلى مال نقدي سائل- على أن يتم تسجيل ذلك في السجلات المحاسبية للشركة، وهذا المبدأ ناتج عن التباين فيما بين الفروع المحاسبية التي يتم التعامل وفقها في الشركة والقواعد الخاصة بكل فرع منها.

الحساب الفعلي للمستحقات الضريبية

تعتمد المحاسبة الضريبية على مبدأ حساب المستحقات المطلوبة من الكيان أو الفرد الخاضع للضرائب بصورة فعلية، ما يعني أنه بمجرد تحصيل إيرادات بعد نفقات تمت مسبقًا يتم تسجيلها في السجلات الضريبية واحتسابها، ولا يتم الانتظار لوقت آخر.

أبرز مهام المحاسبة الضريبية

حينما يكون هناك محاسب ضريبي في شركتك فإنه يقدم لكَ الكثير من الفوائد التي تساعد في سريان عملك كما يُراد له، وكما يمكن شركتك من النجاح وتحقيق أهدافها، ومن مهام المحاسب الوظيفي في المؤسسات ما يلي:

  • إصدار التقارير الضريبية الرسمية، مع التركيز على كونها مقدمة في الوقت الصحيح وبالمبالغ الصحيحة.
  • إن حدثت أي متغيرات في القوانين أو اللوائح الضريبية فإن المحاسب الضريبي هو من يمكنك من التعرف عليها تطبيقها لتكون كافة أعمالك قانونية.
  • منح إدارة المؤسسة رؤية أوسع وأكثر شمولًا لأثر التشريعات المستحدثة على عمل الشركة والقدر المالي المطلوب منها كضرائب.
  • العمل على مراجعة الحسابات وتدقيقها وتوجيه الشركة لأي أعمال يُفترض بها تنفيذها لتطبيق تلك التشريعات بشكل صحيح.
  • توقع المستقبل الضريبي للمؤسسة وجمع المعلومات الملائمة لتحسين الحالة المالية للمؤسسة.

الفرق بين المحاسبة الضريبية والمحاسبة المالية

تختلف المحاسبة الضريبية في بعض الأمور عن المحاسبة المالية، لأنها أكثر تخصصًا منها، ويمكننا توضيح ذلك في الجدول التالي:

وجه المقارنة المحاسبة المالية المحاسبة الضريبية
الشمولية هي التخصص العام الذي يشمل فروع المحاسبة الأخرى. هي فرع من فروع المحاسبة المالية.
التخصص تختص بالنظر في كل المعاملات المالية واستخراج التقارير الرسمية الخاصة بها، ومن خلالها يتم تنظيم البيانات المالية للمؤسسات. تنظر في السجلات المالية فقط لأمور متعلقة بالضرائب، ولا تختص بأي تقارير مالية غير الضريبية فقط.
المبادئ مبادئ المحاسبة GAAP تتبعها المؤسسات لتنظيم البيانات وجمعها بصورة محاسبية موثوقة، وتشمل تلك البيانات كل ما تم إجراءه من معاملات مالية خلال العام المالي. يهتم مبدأ المحاسبة الضريبية بالمعاملات المالية التي تتدخل في تقرير قيمة الضريبة النهائية مع إعداد السجلات الخاصة بها.

طريقة احتساب الضرائب في المحاسبة الضريبية

هناك عناصر مختلفة تقوم عليها أسس حساب الضرائب، وهي:

  • الأرباح، والتي تشمل الإيرادات والنفقات وتكاليف المنتجات التي تم تسويقها والخسائر التي حدثت فيها.
  • التزامات العام الجاري التي تتضمن أي مستحقات يجب على الشركة سدادها قبل مروره.
  • الالتزامات المؤجلة على الشركة.
  • مخزون الشركة وقيمته.

وبعد الحصول على القيم السابقة يتم اتباع طريقة النسبة للحصول على قيمة الضرائب المفروضة، سواء أردنا أن نحتسب قيمة الضرائب المباشرة أو غير المباشرة أو حساب الضريبة على الدخل أو على المنتجات.

يتم التطبيق عبر تحويل النسبة المئوية إلى كسر عشري فإن كانت الضريبة تساوي -مثلًا- 12% يتم تحويلها إلى كسر لتصبح 0.12، وعقب ذلك نجري عملية ضرب النسبة × قيمة المنتجات أو الدخل، وبذلك نتمكن من إخراج قيمة الضرائب المفروضة على تلك السلعة.

المحاسبة الضريبية في قيود

تشمل إعدادات الضرائب في قيود ثلاثة أنواع من الضريبة وهي:

ضريبة القيمة المضافة – 15%

الضريبة المعفاة – 0%

الضريبة الصفرية – 0%

الضرائب
الضرائب

طريقة إنشاء ضريبة جديدة:

الضغط على أيقونة : إنشاء ضريبة +

الضرائب
الضرائب

ثم تعبئة الحقول المطلوبة:

الضرائب
الضرائب

1- الحساب: ويشمل حسابات الالتزامات المتداولة

2- الاسم العربي والإنجليزي

3- الرمز، ويشمل 4 رموز ضريبية “Tax Code” حسب هيئة الزكاة والضريبة والجمارك

  • S: Standard Rate الضريبة الأساسية
  • Z: Zero Tax Rate الضريبة الصفرية
  • E: Exempted rate معفى من الضريبة
  • O: Out of Scope خارج نطاق الضريبة

4- النسبة%: وهي نسبة الضريبة المراد تطبيقها.

ملاحظة هامة: الرمز الضريبي O لا يظهر في الإقرار الضريبي لأنه خارج نطاق الضريبة.

الأسئلة الشائعة حول المحاسبة الضريبية

ما هي المحاسبة الضريبية؟

المحاسبة الضريبية هي فرع من المحاسبة يركز على تتبع الأموال الصادرة والواردة من المؤسسات والأفراد خلال السنة الضريبية. تهدف إلى تحديد وإدارة الضرائب المفروضة بناءً على القوانين واللوائح الضريبية.

ما هي أنواع المحاسبة الضريبية؟

تتضمن المحاسبة الضريبية أنواعًا متعددة تشمل:

  • المحاسبة الضريبية للأفراد: تختص بتحديد الضرائب المفروضة على الأشخاص بناءً على مصادر دخلهم وممتلكاتهم.
  • المحاسبة الضريبية للمؤسسات: تركز على تحليل البيانات المالية للمؤسسات لتحديد الضرائب المستحقة بناءً على صافي الدخل.
  • المحاسبة الضريبية للمؤسسات المعفاة من الضرائب: تهتم بتنظيم الإنفاق وإدارة الأموال في المنظمات غير الربحية.

ما هي عناصر المحاسبة الضريبية؟

تشمل المحاسبة الضريبية عنصرين رئيسيين:

  • التزام السنة الجارية: قياس ضرائب الدخل للسنة الحالية.
  • التزام السنة المقبلة: قياس الضرائب المتوقع فرضها في السنة المقبلة ووضع خطط مالية ملائمة.

ما هي طرق المحاسبة الضريبية؟

تختلف طرق المحاسبة الضريبية وتشمل:

  • المحاسبة على الأساس النقدي: تعتمد على متابعة الدخل وتحديد الضرائب بناءً على المال المتبقي بعد سداد النفقات.
  • المحاسبة على أساس الاستحقاق: تعتمد على حساب الضريبة من لحظة تحقيق الدخل أو إجراء عملية إنفاق.
  • المحاسبة على أساس مختلط: تجمع بين الأساس النقدي والاستحقاق.

ما هي أهمية المحاسبة الضريبية؟

تساعد المحاسبة الضريبية الشركات والأفراد على:

  • تخطيط المعاملات المالية وتدقيق النفقات.
  • تكوين نظرة مستقبلية للفترة المقبلة.
  • تجنب الغرامات من خلال الالتزام بالقوانين الضريبية.
  • تحسين إدارة الأموال وتنظيم العملية الإنتاجية.

ما هي الفروق بين المحاسبة الضريبية والمحاسبة المالية؟

  • الشمولية: المحاسبة المالية تشمل جميع فروع المحاسبة، بينما المحاسبة الضريبية تركز فقط على الأمور الضريبية.
  • التخصص: المحاسبة الضريبية تهتم بالسجلات المالية المتعلقة بالضرائب فقط.
  • المبادئ: المحاسبة الضريبية تركز على معاملات محددة تؤثر في قيمة الضريبة النهائية.

كيف يساعد برنامج قيود في المحاسبة الضريبية؟

يوفر برنامج قيود حلولاً شاملة لإدارة الضرائب، مثل:

  • إصدار التقارير الضريبية الرسمية.
  • تتبع التغييرات في القوانين الضريبية.
  • تحسين إدارة البيانات المالية والضريبية.
  • حساب ضرائب القيمة المضافة، الضريبة المعفاة، والضريبة الصفرية بفعالية.
برنامج قيود المحاسبي
برنامج قيود المحاسبي

في الختام

تحدثنا باستفاضة عن المحاسبة الضريبية وقدمنا لك تفاصيل تهمك بخصوصها، فمثلا كونها ذات أنواع متعددة أو حقيقة أن هناك طرق مختلفة لاستخراج قيمتها هي معلومات أساسية تساعدك في إدارة شركتك وتوفر لك نظرة مستقبلية أفضل، ويمكنك استخدام برنامج قيود المحاسبي لجمع بيانات شركتك المالية وتنظيم التقارير الخاصة بها، وما يميزه أنه سلس وبسيط ويتيح لك تجربة مجانية، كما أنه لا يتطلب التنزيل على أجهزتك وموثوق تمامًا، لذا سجل للاستفادة من التجربة بدون مقابل وشاهد كيف يمكن أن يساعدك نظام قيود على تعزيز نجاح شركتك.

انضموا إلى مجتمعنا الملهم! اشتركوا في صفحتنا على لينكد إن وتويتر لتكونوا أول من يطلع على أحدث المقالات والتحديثات. فرصة للتعلم والتطوير في عالم  المحاسبة والتمويل. لا تفوتوا الفرصة، انضموا اليوم!

وسوم ذات صلة

سجل في نشرة قيود البريدية!

أهم الأخبار والقصص الملهمة لرواد الأعمال

المزيد من محتويات قيود

الحوسبة السحابية
مدونة

الحوسبة السحابية: الخدمات والفوائد والتأثير

لكي يتضح لنا مفهوم الحوسبة السحابية بشكل أفضل يمكننا الرجوع إلى الوراء فترة من الزمن قبل العمل بالحوسبة السحابية فكان كل من يرغب في الخدمات المتعلقة بالتخزين أو البرمجة يذهب إلى شرائها ومتابعتها، أما اليوم فبعد الانتشار الهائل لكميات المعلومات والبيانات

اقراء المزيد
هيئة المحاسبين السعوديين: التعريف والخدمات وطبيعة العضويات
مدونة

هيئة المحاسبين السعوديين: التعريف والخدمات وطبيعة العضويات

تلعب هيئة المحاسبين السعوديين دوراً هاماً وبارزاً في التنظيم الدائم والمستمر لمهنة المحاسبة والمراجعة، ووضع معايير للحكم على أدائها كما تطور المعايير المهنية، وتعتمد معايير المحاسبة والمراجعة، وذلك لتتوافق مع المعايير الدولية المتعارف عليها في مهنة المحاسبة والمراجعة،وتقوم بدور هام في

اقراء المزيد

ابدأ تجربتك المجانية مع قيود اليوم!

محاسبة أسهل

qoyod